دليل سفرك إلي سنغافورة

Facebook Twitter Pinterest Linkedin Google + Email Whatsapp Telegram

    إذا  كانت هذه هي زياتك الأولى لسنغافورة، فأمامك العديد من الأماكن التي يمكنك زيارتها،  وإذا أردت أن تحصل على أقصى استفادة من وقتك هناك، نقدم لك قائمة بأسماء أكثر خمسة أماكن شهرة و إثارة في سنغافورة

مدينة الهند الصغرى

مدينة الهند الصغرى

و هي بالطبع واحدة من أكثر الأماكن تميزا بالألوان و الإثارة بسنغافورة، و تعتبر مكانا مميزا يمكنك من التعرف على أشكال مختلفة من الطابع الثقافي لسنغافورة. ستجد كثيرا من المحلات التجارية التي تبيع الساري الهندي و أساور الذهب و البخور الهندية. كما أن هناك العديد من المعابد التي يمكنك استكشافها. كما يمكنك تناول الطعام الهندي الذي لن يكلفك شراؤه الكثير.

الحي الصيني

الحي الصيني

يعد الحي الصيني مكانا رئعا يستحق زيارته.و يسمى  “تشاينا تاون” وهذا الحي يتميز بجوه الصيني واغلب الصينين فيه هم من المهاجرين.ويحوي على متاجر شعبيه صينيه ذات اسعار زهيده وفيه تجد جميع الماركات العالميه المقلده و يتميز هذا الحي بألوانه الصاخبة في شهري يناير و فبراير حيث تزين الشوارع بزينة الأعياد و تمتلأ الشوارع بالناس و بإصوات الطبول و رقصات الأسد الشعبية. يمكنك تناول الطعام الصيني بأسعار رخيصة في شارع سميث و مركز ماكسويل.

ضفة نهر سنغافورة

Colorful Historic Houses by River

تقع غالبية الأماكن التاريخية بسنغافورة على ضفاف النهر حيث يمكنك مشاهدة فندق رافيلز الأسطوري (وباهظ الثمن) حيث تمثال رافيلز الذي يميز المنطقة التي هبط عليها مؤسس سنغافورة ستامفورد رافيلز. وستجد العديد من المتاحف و المحلات، لا تفوت متعة التنزه في الشوارع و على ضفاف النيل ليلا حينما تنار الأضواء و يعلو صوت البارات و المطاعم.

شارع البستان 

شارع البستان

يعتبر هذا الشارع مركزا تجاريا كبيرا و يتميز بالأشجار التي تحيط بطريقه بحيث تقي من آشعة الشمس الإستوائية الحارقة. عليك أن تغامر و تتجول في المحلات التجارية  حتى  و إن كان لا يمكنك تحمل الأسعار باهظة الثمن.

حديقة الحيوان بسنغافورة

حديقة الحيوان بسنغافورة

تعد حديقة الحيوان بسنغافورة واحدة من أشهر الحدائق في العالم، و نظرا للمحافظة على الحيوانت بها، سُجلت الكثير من الأفلام الوثائقية بهذه الحديقة، و تفتح الحديقة ليلا حيث يمكنك أن تقوم بجولة بالترام إلى محطات مختلفة لا يمكن الوصول إليها سيرا على الأقدام. عند زيارتك لحديقة سنغافورة تأكد من أنك شاهدات الزراف و السناجب الطائرة و النمور و الفهود!

Facebook Twitter Pinterest Linkedin Google + Email Whatsapp Telegram

نبذة عن الكاتب

حطت أقدامى في أراضٍ مختلفة، امتزجت شخصيتى بثقافتها، تأثرت بحضاراتها، تعلمت من شعوبها، وتفاعلت مع أحداثها، وما زلت أشعر أنه ينقصنى الكثير وأن رحلتي لم تبدأ بعد

مقالات متعلقة

شارك في النقاش